فعاليات بناة المستقبل

الدكتور محمد مصطفى عبد الله : الديمقراطية تبرز لنا الحرية ولا غنى عنها في المجتمع

تشرفت اكاديمية #بناة_المستقبل الدولية #FBIA بحضور الدكاترة والباحثيين وأصحاب العلم والكوادر المتميزة في شتى المجالات العلمية المختلفة مناقشة الدراسة العلمية لباحث الدكتوراه ” محمد مصطفى يوسف عبد الله ” من جمهورية مصر العربية، مقدمة للحصول علي درجة الدكتوراه المهنية في تخصص إدارة الأعمال/ العلوم السياسية تحت عنوان ” الديمقراطية وأنظمة الحكم وتأثيرها علي الشعوب والأمم” ، وذلك ضمن العام الدراسى 2022 لأكاديمية بناة المستقبل الدولية.

والجدير بالذكر أن البحث تناول تعريف الرأسماليّة في اللغة الإنجليزيّة بمصطلح (Capitalism) ؛ وهي من الأنظمة الاقتصاديّة العالميّة، والتي تعتمد على فكرة الملكيّة الخاصّة لكافة العناصر الإنتاجيّة، مما يساهم في تحقيق الأرباح الماليّة .

تاريخ الرأسمالية :-

بدأت الأفكار الأولى للرأسماليّة بالظهور في القرن السادس عشر للميلاد في المجتمعات الأوروبيّة؛ وخلال الفترة الزمنيّة بين القرنين السابع عشر والثامن عشر للميلاد مع ظهور علامات الثورة الصناعيّة في أوروبا شهدت الرأسماليّة تطوراً ملحوظاً؛ وخصوصاً في دعم الإنتاج الخاص في المشاريع الاقتصاديّة الرئيسيّة، والتي تشهد نسبة مرتفعة من الاستهلاك من قبل السكان .

تتميز الرأسماليّة بمجموعة من الخصائص وهي :-

1- استخدام نظام اقتصاد السوق الحُرّ .

2- الاهتمام بتوزيع الأسعار بطُرقٍ مناسبة .

3- متابعة الأسواق الماليّة : وكافة العناصر المرتبطة بها .

4- التركيز على توزيع الأرباح على المالكين والمساهمين في قطاعات العمل المختلفة.

5- الإشراف الحكوميّ على النشاط الاقتصادي.

منذ ظهور الأفكار الأولى للرأسماليّة إلى أن أصبحت من أهم الأنظمة الاقتصاديّة العالميّة، شهدت تطورات عديدة أدت إلى ظهور مجموعة أنواع لها، وهي:-

أ- الرأسماليّة الإقطاعيّة :

هي الرأسماليّة الأولى، والتي لم يُطلق عليها مباشرة مسمى رأسماليّة، بل كانت تجمع بين الطبقة الإقطاعيّة وطبقة العمال في أوروبا.

ب- الرأسماليّة التجاريّة :

هي الرأسماليّة التي ظهرت في الفترة الزمنيّة بين القرنين السادس عشر والثامن عشر للميلاد، والتي اعتمدت على فكرة تعزيز التجارة بين المُدن، والمناطق الأوروبيّة، فسعت كل دولة من دول أوروبا إلى دعم صادراتها التجاريّة .

ج- الرأسماليّة الصناعيّة :

هي الرأسماليّة التي سعى آدم سميث إلى تطبيقها، بدلاً عن الرأسماليّة التجاريّة والتي تزامنت مع الثورة الصناعيّة، وأدت إلى تحويل الأنظار عن الاهتمام في التجارة، إلى السعي لنجاح قطاع الصناعة .

يتميّز نظام الرأسماليّة بمجموعة من الإيجابيّات، ومنها ما يأتي :-

– انخفاض معدّل الضرائب مقارنةً مع الأنظمة الاقتصاديّة الأخرى .

– توفير البيئة المناسبة للمستثمرين العالميين .

– السماح للأشخاص الناجحين بجمع الثروة .

– توفير مساحة حريّة كبيرة في الاستثمار .

للرأسماليّة مجموعة من العيوب فيما يأتي بعض منها :-

– اعتماد الاقتصاد على الاستهلاك .

– وضع احتياجات العمل فوق احتياجات الفرد .

– عدم تكافؤ الفرص بين الأفراد ووجود طبقات فقيرة وطبقات غنيّة .

– إهمال الأشخاص من ذوي الكفاءات والقدرات المحدودة .

– سيطرة بعض الشركات الكبيرة على السوق وابتلاعها للشركات الصغيرة .

– عدم وجود نظام عادل ينظم الأجور بين الأفراد العاملين .

إليكم رابط الفيديو :

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية
أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية
برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني
و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”
www.us-osr.org

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى