نساء رائدات

أم سهيل.. فلسطينية تحقق حلم التخرج من الجامعة بعمر الـ85

أصبحت أُم سهيل بطو، وهي سيدة فلسطينية من مدينة الناصرة، حديث مواقع التواصل الاجتماعي في البلاد، بعدما تخرجت أخيراً في كلية العلوم الشرعية والأحكام الإسلامية بعد ثلاث سنوات من التحصيل، أما المثير للإعجاب في قصتها فهو أن سنّها بلغت 84 عاماً، لتحقق بذلك حلماً لطالما راودها.

وذكرت تقارير صحفية محلية، أمس الإثنين، أن أُم سهيل بطو قد حصلت على شهادة البكالوريوس تخصص الشريعة الإسلامية، بعد فترة طويلة جداً من الانقطاع عن الدراسة والتحصيل، حيث إن آخر عهدها بها كان قبل النكبة، وبالصف الخامس.

يروي ابنها السيد يوسف بطّو، في تدوينة له على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أن والدته الغالية قد تمكنت من تحقيق واحد من أبرز أحلامها وهو ارتداء لباس التخرج، مشدداً على أن فرحتها بهذا الإنجاز “لا تصدّق”.

وقد نشر السيد يوسف صورة لوالدته بزيّ التخرج وعلق عليها قائلاً: “هذه أمي الغالية، الحاجة أم سهيل، عمرها 85 سنة، ربنا يطوّل بعمرها ونربح من بركتها”.

طريق السيدة أم سهيل لم تكن مفروشة بالورود، حسب ما يرويه ابنها، بل إنها تحدت الكثير من الصعاب طوال 3 سنوات وبمواد ليست سهلة، كما كشف أن والدته حاملة لكتاب الله أيضاً، وحققت “حلمها الكبير” المتمثل في ارتداء زي التخرج.

وتابع قائلاً: “أنا فخور جداً بأمي الغالية وأحمد الله على أني ابن لهذه الإنسانة الرائعة المميزة، روحها عالية جداً، ومليئة بالإيمان. لأمي الكثير من الفضل على تقدمي بالحياة بشكل مباشر أو غير مباشر، ورضاها عني قد فتح لي الكثير من الأبواب الروحانية، أحب أمي وأشكرها من كل قلبي على كل شيء، ببساطةٍ أمي هدية قيّمة جداً بالنسبة لي. أتمنى لكل شخص أن يحب أمه على الأقل كما أحب أمي الغالية، حقاً هذا الحب من الصعب وصفه كم يملأ القلب والروح”.

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية

أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية

برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني

و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”

www.us-osr.org

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى