إبداع وتنمية

نجاح فريق بحثى من طلاب كلية العلوم جامعة طنطا في استخراج وقود الديزل من زيوت الطحالب

نجح فريق بحثى من طلاب قسم علم النبات بكلية العلوم جامعة طنطا، من الحصول على مشروع بحثى لاستخراج وقود الديزل من زيوت الطحالب.

يشير قائد المشروع الطالب كريم محمد المغربى، إن منهجية العمل بالمشروع تمت من خلال عزل الطحالب من البيئات المختلفة ومن ثم زراعة الطحالب المعزولة معمليا ثم يتم تحديد الطحالب التى تحتوى علي اكبر كمية دهون ويتم استخلاص هذه الدهون ليتم معالجتها الى وقود الديزل الحيوى وبعد ذلك تحديد جودة وقود الديزل الحيوى.

وأضاف أن الطحالب تنتج كميات كبيرة من الزيوت، بالإضافة إلى تغلبها على العديد من الظروف البيئية الصعبة (الأراضي القاحله – المياه الغير صالحة للزراعة)، إلى جانب ضبط الظروف المناسبة لزراعة الطحالب للحصول على أعلى انتاجية من حيث الكمية والجودة وأقل تكلفة.

مشروعي بدايتي

من جانبه أكد الدكتور محمود ذكى، رئيس جامعة طنطا، أن العمل بهذا المشروع تم بمعامل قسم النبات بكلىة العلوم جامعة طنطا وبتمويل 75 ألف جنيه، وذلك ضمن مشروعات التخرج بأكايمية البحث العلمى والتكنولوجيا “مشروعى بدايتى” للعام المالى

أوضح رئيس الجامعة، أن هذا المشروع يقدم إحدى الحلول للحصول على طاقه نظيفة متجددة من مصدر حيوي وهو “الزيوت الخاصة بالطحالب” والتى تنتج كميات كبيرة من الزيوت، مؤكدًا اهتمام الجامعة بالأبحاث التطبيقية التى تساهم فى خدمة المجتمع وتدعم رؤية مصر للتنمية المستدامة 2030.

وأكد الدكتور مصطفى الشيخ، أن الهدف الاساسى من المشروع هو انتاج وقود الديزل الحيوى كطاقة نظيفة متجددة وتقليل انبعاث ثانى اكسيد الكربون والذي يسبب الاحتباس الحرارى، بالإضافة الى منجات ثانوية تنتج من عملية انتاج وقود الديزل الحيوى وتحتوى على كميات وفيرة من النيتروجين والفوسفور والتى يمكن استخدامها كاعلاف فى تغذية الحيوانات والدواجن والاسماك أو كسماد حيوى.

وأشار إلى إن مواكبة الاحتياج العالمي للوقود والحاجة إلى مصدر متجدد ونظيف بات ضرورة حتمية، فى ظل عيوب الوقود الحفري، حيث يساهم بشكل رئيسي في الاحتباس الحراري الناتج عن الانبعاثات الناجمة من احتراق الوقود الحفري ما يجعله مصدر خطر وتهديد للبيئة لكونه غير متجدد .

وأضاف الشيخ، حرص الجامعة على الإرتقاء بجودة البحوث العلمية لطلاب مرحلة البكالوريوس دون الاقتصار فقط على طلاب الدراسات العليا، وبما يسهم فى تأهيل الباحثين الشبان للنهوض بالبحث العلمى بجامعة طنطا.

ضم الفريق كلا من كريم محمد المغربى (قائد المشروع)، احمد كمال البيومى، أية عبد اللطيف الحضرى، محمد صفوت السويسى، عمر ماجد البحيرى، تحت إشراف الدكتور مصطفى الشيخ، أستاذ علم النبات المتفرغ بكلية العلوم ونائب رئيس جامعة طنطا السابق للدراسات العليا.

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية

أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية

برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني

و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”

www.us-osr.org

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى