غير مصنفقصص تنموية

حتى يُفتح لنا طريقاً إلى الجنة

كان هناك صديقان حميمان يمشيان في الصحراء حتى ضلوا الطريق .. فسأل أحدهما الآخرمن أين نسير ؟

فأشار عليه من هذا الطريق .. فمشوا حتى أيقنو على الهلاك فغضبأحدهما على الآخرفضربه على وجهفما كان من المصفوع إلا أنأخذ عوداً وكتب علىالرمال :
(في هذا اليوم صفعني صديقي على وجهي ).
ثم مشوا حتىأدركوا النهر فقاموا وشربوا منه ونزل المصفوع حتى يسبح فغرق فما كان من صاحبه إلاأنأنقذه من الغرق !
فأخرج المصفوع سكيناً وكتب علىالحجر:
(في هذا اليوم أنقذنيصديقي من الغرق ).
فتعجب صديقه من أمره فسأله :
لماذا عندماصفعتككتبت علىالرمل، وعندماأنقذتكنحت علىالحجر.!؟
فأجابهقائلاً :
لأني رأيت فيصفعتكشيئ عابر لايستحق منيالاهتمام به فكتبت ذلك علىالرمللأنها ستمحي من قلبي كماستمحى من على الرمل ،
أماإنقاذكلي فهو شيئ لا أستطيعنسيانه كما هو حال المنحوت علىالحجر ] .. *

الشاهد من هذه القصه

أن كثيراً ما تمر بنامواقفعبر سيرناعلىسفينة بحر الحياة، منهاالمرومنهاالجميل ..

ونعلم جيداً أن قلوبنا خُلقت نقيه لا يشوبها أي عكر سواءًا من كره وبغضوماشابه ذلك ولا غيرها من الأخلاق الذميمة ..

……

هكذا هي الدنيا .. وهكذا هم بني البشر .. !
لم يُخلقالكمالفيأحد ولن يمتاز بهذاالكمالسوى رب الكمال والجلال..
علينا أن نعلم جيداً معنى : أنكِ لن تجدي أيُّ أب ، أم ، أخ ، صديق ، وأيبشر ، بعيد تمام البعد عن العيب والنقص ..

فما المانعمن التماس الأعذار لأخوتنا على ما بدر منهم ، إن كان الكمال في الأصل ليس له وجودبيننا ؟!
هل من الجميل أن نعيش وقلوبنا مسودّة بالبغض والحقد ؟! أم العيش والرب غضبان بسبب الهجران ؟!هل نعلم ما معنى أن تكونقلوبنا شتى؟!!

فعلينا أن نقذفبالإساءات أياً كانت خارج نطاق القلب وأيضاً العقل ، فلا فائدة تُرجى من اجهادهمابالتفكير بفعلٍ ربما لم يكن من خلفه مقصد ..!
لنعلنهاالآن : أن القلب لا مجال له بحملما يكون سبيلاً للكره بيننا ، ولنجعل كل السبل المؤدية للكره والبغض والهجرمثبتة على رمل يحمله الريح في يوم عاصف فتمحى.!

أماالعمل الحسنلنجعل له كل الحيز في القلب .. ولننحته على حجر الوفاء حتى لايُمحى هذا الإحسان !فمن سِمات المؤمن وفائِه لأخيه المسلم في كل الأمر !
” وهل جزاء الإحسان الإحسان” !

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية

أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية

برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني

و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”

www.us-osr.org

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة عشر − 6 =

زر الذهاب إلى الأعلى