إبداع وتنمية

مشروع “ضي” يمنح المعمارية المصرية “طيف المقدم” جائزة الأفضل في مسابقة مجتمع العمارة العالمي

بخطى ثابتة نحو طريق النبوغ والتفوق، تمكنت المعمارية المصرية الشابة “طيف المقدم”، مهندسة الديكور، والمعيدة في جامعة أكتوبر للعلوم الحديثة والآداب “MSA“، أن تشق طريقها نحو العالمية، من خلال مشروع يحمل اسم “ضي” الذي يهدف إلى إنشاء نُزل بيئي مستدام، كوسيلة لتقدير وفهم وربط الزائرين بالبيئة المحيطة، والذي شاركت به في مسابقة مجتمع العمارة العالمي، في دورتها الـ 36، بفئة التصميم الداخلي.

اطلقت “طيف” اسم “ضي” على مشروعها، ويعني سطوع القمر الخافت، ويعرف أيضا بضي القمر، وكان سبب اختيار الاسم لأنه يحمل معنى قويًا من خلال إحضار النور في الظلام ويحمل أيضا اسم شقيقتها الكبرى وهو ما تتيمن به.

مشروع “ضي” وصل القائمة القصيرة لمجتمع العمارة العالمي فئة التصميم الداخلي، مع 4 مشروعات أخرى منها مشروع لصديقتها وزميلتها المصرية ندى أيمن، ومشروعان من إيران والخامس من الهند، وهذه المشاريع الخمسة هي الفائزة، بعد تصفيات عديدة.

المشروع مجموعة متعددة من الأنشطة، في النُزل، مع نهج مستدام مستقبلي، في محاولةً إلى جذب العديد من الزوار، لزيارة أرض سيناء المقدسة (في مصر)، بطريقة مختلفة وحديثة ، وفهم ثقافتها من خلال الأنشطة الترفيهية المتنوعة، بمساعدة مواد أرض سيناء الغنية والمستدامة.

وانطلاقًا من أهمية الرضوخ لمتطلبات العصر الحديث، فيما يخص الخطاب المعماري، فقد جمعت المسابقة ما بين العمارة، والتصميم الداخلي، كفرع مهم طرحته التكنولوجيا الحديثة على الطاولة، في الفترة الأخيرة، حيث استطاع التصميم الداخلي، أن يشكل مجالًا قائمًا بذاته.

تحلم “طيف” بتنفيذ مشروعها على أرض الواقع بهدف المساهمة في تنشيط وجذب السياحة والسائحين لسيناء التي تتمتع بإمكانيات سياحية وتراثية لا تتوافر في أي مكان آخر.

يذكر أن مسابقة مجتمع العمارة العالمي الشهيرة تم تنظيمها، منذ بداية عام 2006، بهدف تسليط الضوء على المشاريع الملهمة، في مجال العمارة المعاصرة، وتقديمها كنماذج يحتذى بها للعالم أجمع.

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية

أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية

برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني

و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”

www.us-osr.org

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى