بناة المستقبل والتنمية

مناقشة أطروحة الباحث ” إبراهيم زروال ” بعنوان ” استراتيجيات إداره الموارد البشريه فى صنع القرارات الإداريه دراسه مطبقه علي المنشأت التجارية بالوطن العربي “

انطلقت اليوم مناقشة باحث الماجستير “ إبراهيم زروال” من المملكة المغربية بكلية إدارة الأعمال (لجنة إدارة الأعمال /إدارة المشروعات)، حيث اجتمع نخبة من الأساتذة المشرفين تحت عنوان ” استراتيجيات إداره الموارد البشريه فى صنع القرارات الإداريه دراسه مطبقه علي المنشأت التجارية بالوطن العربي “.

وناقشه نخبه من الأساتذة وهم :

_ دكتور مناقش:

 د / مها فؤاد ، أم المدربين العرب ومطورة الفكر الإنساني ورئيسة جريدة عالم التنمية وأكاديمية بناة المستقبل الدولية.

_ دكتور مناقش:

د/ محمود حماد حسن ، دكتوراه في تخصص صحة نفسية جامعة طنطا

ومحاضر بجامعة الإسلامية المفتوحة

_ دكتور مناقش:

د/ خالد صبري ، دكتوراه علوم إنسانية ومستشار تدريب وتطوير

أوصي الباحث ”  إبراهيم زروال ”  خلال المناقشة أهمية مفهوم إدارة الموارد البشرية، باعتبارها تحتوي على القاسم المشترك الأعظم في كل أنشطة المنظمة وهم الأفراد الذين يحتلون اهم وأغلى أصول المنظمة، وتعرضنا لنبذة تاريخية لإدارة الموارد البشرية واتضح من خلالها التطور المستمر الذي تمر به هذه الإدارة وكيف اصبحت هذه الإدارة وظيفة إدارية تهتم بجميع سياسات المورد البشري داخل المنظمة، والتي ترمي إلى تحقيق أهداف المنظمة وأفرادها والمجتمع وذلك من خلال مجموعة أنشطة وبرامج خاصة بتحليل وظائف المنظمة ومن ثم تخطيط الموارد البشرية واستقطابها واختيارها وتدريبها وتقييمها وتحفيزها وتطويرها بشكل فعال. ثم تطرقنا إلى أهداف إدارة الموارد البشرية على مستوى المجتمع وكذلك على مستوى المنظمة وعلى مستوى العاملين، وتوصلنا إلى أهمية هذه الإدارة في اعتبار العنصر البشري هو العقل المدبر والأصل الذي تتزايد قيمته بمرور الوقت، وكيف أن وجود هذا العقل البشري المبدع يفرز ثورات هائلة شهدها العالم من ثورات معلومات واتصالات وتكنولوجيا، وأن هذه الموارد البشرية هي أساس القوة الاقتصادية التي تعمل على زيادة الناتج المحلي للدولة. وأخيراً عرضنا بإيجاز وظائف ومهام هذه الإدارة من تحليل وتوصيف للوظائف ثم تخطيط ثم استقطاب واختيار وتدريب ثم تقييم ثم تحفيز وتطوير وهذا هو المنهج المتكامل لإدارة الموارد البشرية.

واختتمت المناقشه بكلمة تشجيعية وقالت :

المناقشه والتقيم النهائي

تأتي بعد أيام وأعوام من التعب وسهر الليالي، و شوط كبير من الكفاح والإصرار والصبر على تحقيق النجاح والبدء في الانتقال إلى الحياة العلميه العملية الجديدة ومحطة أساسية في حياة كل باحث، ومرحلة جديدة مليئة بالتميز العلمي  والتحديات والإخلاص في العمل الذي يؤدي الي التفرد بمراحل عليا من النجاح المهني والاجتماعي المشرق

هنيئا لنا بكم أهل العلم والتنميه .

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية
أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية
برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني
و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”
www.us-osr.org

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين − 18 =

زر الذهاب إلى الأعلى