باحثي بناة المستقبل

الأضرار الناتجة عن عدم تطبيق معايير الجودة للباحثة “نجاة الزنايدي”

اجتمعت الدكتورة “مها فؤاد” أم المدربين العرب ومطورة الفكر الإنساني ورئيسة جريدة عالم التنمية وأكاديمية بناة المستقبل الدولية بالباحثة نجاة الزنايديمستشارة الجودة في الفنادق والإشراف علي أعمال الديكور بالمغرب ، وذلك داخل الصرح العلمي بكلية الطب القصر العيني بالقاهرة ، من أجل مناقشة علمية لعام 2020 لأطروحة الباحث  بعنوان ” الإستراتيجيات الحديثة لإدارة جودة المنتجات الصناعية”, وقد أضافت الباحثة في حديثها الأضرار الناتجة عن عدم تطبيق معايير الجودة.

ذكرت الباحثة “نجاة ” كانت الإدارة في الماضي تعتمد في تصنيع منتجاتها وتقديم خدماتها على السرعة والتكلفة الأقل دون الاهتمام بجودتها، فبعد ما تسعى لتصريفها في الأسواق تجبر على تقديم خدمات ما بعد البيع من أجل اصلاح العيوب التي تظهر عليها بعد الاستخدام، وهذا يحمل الإدارة مزيدا من التكلفة من توظيف عاملين وتوفير أجهزة الصيانة وغيرها. ولقد تغير هذا المفهوم القديم في ظل مبادئ الجودة واستبدل بمفهوم آخر وهو تقديم الخدمات بجوده أعلى وتكلفه أقل، كما قال فايجنباوم رئيس الأكاديمية الدولية للجودة: “إن تصنيع المنتجات بشكل أفضل، هو الطريق الأمثل الذي يؤدي إلى تصنيعها بشكل أسرع وأرخص”، لذلك أصبحت الجودة إحدى أهم مبادئ الإدارة في الوقت الحاضر. التي يعتمد نجاح المنظمات عليها.

وأشارت الباحثة من أجل حل المشاكل وتحسين الجودة باستمرار يتم استعمال مجموعة من الأدوات أهمهـا الأدوات القياسية السبعة, وهي: (أوراق المراقبة “

 الكشف ” – بيان بار يثو – منحنى السبب – التجزئة الطبقية – بطاقات المراقبة – المدرجات التكرارية – منحنيات التشتت أو الارتباط ).

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية
أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية
برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني
و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”
www.us-osr.org

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى