نساء رائدات

نقلاً عن موقع العين .. مخترعات الإمارات صفحة مشرقة في مسيرة التطور

إنجازات المرأة الإماراتية ونجاحها المبهر في مختلف المجالات صفحة مشرقة في مسيرة التطوير والتحديث التي تقودها الحكومة الإماراتية، داعمة البحث العلمي والابتكار متبنية اختراعات مميزة أبدعتها نساء إماراتيات، كما حرصت الإدارات في المؤسسات التعليمية لتذليل الصعاب والتحديات التي قد تقف في عقبة لتقدم المرأة على وجه الخصوص.

نستعرض في المقال التالي كوكبة من نساء الإمارات اللاتي قدمن اختراعات مبتكرة ذات أهداف إنسانية وعلمية سامية. 

حواء المنصوري

تشغل الطبيبة والمخترعة واستشاري الغدد الصماء والسكري الإماراتية حواء المنصوري منصب نائب المدير الطبي في مركز ”إمبريال كوليدج لندن للسكري“، وهي واحدة من أوائل الإماراتيات اللاتي اخترن الطب البشري مسارا مهنيا لهن، وقضت سنين دراستها في الولايات المتحدة لتعود للإمارات حاملة معها 5 شهادات في الطب وعلم النفس وبيولوجيا الأعصاب، إضافة لبراءة اختراع لجهاز طبي وهو جهاز قسطرة يخفف من معاناة المرضى أثناء العمليات الجراحية.

يُذكر أن الطبيبة حواء المنصوري عكفت على تأسيس شركة إماراتية لوضع اختراعها حيز الإنتاج التجاري؛ إذ تم بالفعل صناعة 200 نسخة تجريبية منه.

عيدة المحيربي

160 براءة اختراع باسم الإماراتية عيدة المحيربي معظمها مسجلة لدى المنظمة العالمية للملكية الفكرية ”الويبو“، ويتمحور تركيز المحيربي في عالم الاتصالات والمواصلات والأجهزة المكتبية والبيتية.

عيدة المحيربي التي لم تؤمن بوجود المستحيل تمكنت من التوفيق بين مهامها الوظيفية وشغفها في الابتكار والبحث العلمي؛ إذ تقود حاليا فريق التموين والترفيه في شركة أدنوك للعمليات البحرية، والذي يُعني بتوفير الأغذية للعاملين في الحقول البحرية وسلامتها ومطابقتها للمواصفات، فيما تستمر بالوقت ذاته بتقديم مزيد من الاختراعات. 

فاطمة الكعبي

استحقت فاطمة الكعبي لقب أصغر مخترعة إماراتية باختراعات زادت اليوم عن 10، تتمحور بجلها حول الروبوتات وتسخيرها لخدمة فئات المجتمع من أطفال وكبار في السن وأصحاب الهمم. 

شاركت فاطمة في العديد من المنافسات المحلية والدولية وتصدرت الفائزين في عدد منها كالمركز الأول في أولمبياد الروبوت على مستوى الدولة عام 2014 وجائزة أوائل الإمارات كأصغر مخترعة إماراتية، وجائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للتفوق 2014.

وبينما تعمل أصغر مخترعات الإمارات على مشاريع سيتم عرضها خلال إكسبو 2020 المقام في دبي، تخصص جزءا من وقتها لتعلم اللغتين الفرنسية والإسبانية موسعة آفاق طموحها ومهاراتها ومتطلعة للوصول للعالمية بابتكاراتها المميزة. 

ريم المرزوقي

تعد ريم المرزوقي أول إماراتية تحصل على براءة اختراع أمريكية لتطويرها نظام تحكم يمكّن المستخدمين من قيادة المركبات بالأطراف السفلية فقد دون الحاجة لاستخدام اليدين، بهدف تسهيل قيادة السيارات على أصحاب الهمم؛ إذ أُدرج اختراعها في معرض “تاريخ العالم في 100 شيء” في المتحف البريطاني لتميزه بهدفه الإنساني.

وفي رصيد المخترعة الإماراتية ريم المرزوقي عدد من الاختراعات الأخرى منها معلّم إلكتروني لتعليم أطفال التوحد وأجهزة لتوليد الطاقة من محركات الطائرات.

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية

أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية

برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني

و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”

www.us-osr.org

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 − 6 =

زر الذهاب إلى الأعلى