الطاقة والحياة

عبقرى مصرى يصنف عالمياً من بين أفضل 30 مبرمج

على عكس غيره من الأطفال، اهتم طوال سنوات طفولته بالألعاب المعقدة التى تحتاج لساعات طويلة من التركيز، واتخذ من ألعاب الذكاء والرياضيات هواية فضلها على كل ما حوله، نمت معه سنة تلو الأخرى لتتحول إلى عشق للرياضيات والمعادلات الرياضية المعقدة، وهو السبب الذى دفع “عمر” لحب الأجهزة الإليكترونية وبرامج البرمجة الصعبة لما بها من معادلات رياضية، وما تحتاجه من عقل رياضى فذ، تمتع به “عمر” منذ طفولته، حتى تم تصنيفه كواحد من أفضل 30 مبرمج شاب على مستوى أفريقيا وأوروبا وشمال آسيا فى معرض “جوجل” للعلوم، عن عمر لا يزيد عن 17 عاماً.

عمر عوبية عبقرى مصرى صغير، ملأ سنوات عمره السبعة عشر بدراسة الرياضيات وتعلم كل ما يخص البرمجة وبرامج الإليكترونيات التى عشق قضاء وقته أمامها، حتى استطاع التوصل لبرنامج جديد من ابتكاره لتسريع محرك البحث إلى ضعف الوقت الذى يعمل به، الأمر الذى من شأنه تغيير برامج الأجهزة الإليكترونية والدخول ببرامج جديدة تماماً، تسمح باستخدام التقنية الجديدة التى توصل لها “عمر” المصرى صاحب العقل اللامع.

“اليوم السابع” التقت “عمر” بعد فوزه فى “معرض جوجل العلمي”، للحديث عن التقنية الجديدة التى تم تصنيفها بين ابتكارات البرمجة على مستوى العالم.

وقال “عمر”: بدأت فى دراسة مجال البرمجة منذ الصف الأول الإعدادى، وحاولت تطوير نفسى بشكل كبير والاهتمام بهذا المجال الذى وجدت فيه ما أحب.

أما عن فكرة التقنية الجديدة التى ابتكرها “عمر” قال: هناك طريقة ثابتة تتحكم فى تقنية “البحث” بشكل عام، وهى تقنية “البحث الثنائى”، وهى من أسرع طرق البحث على أى جهاز يحمل بيانات مرتبة، ولكنها تستغرق وقتا معينا فى البحث وهو ما قمت أنا بتعديله، من خلال تغيير “الأكواد” وبعض المعادلات المعقدة أدى إلى تخفيض الوقت المستغرق فى البحث إلى نصف الوقت السابق، وهى التقنية التى ستؤدى إلى تغييرات كبيرة فى حالة تطبيقها بشكل صحيح.

“عايز أدخل كلية حاسبات ومعلومات أو هندسة كمبيوتر، ونفسى أشتغل فى شركة عالمية” هكذا أنهى “عمر” أصغر مصرى مصنف عالمياً فى مجال البرمجة حديثه لـ”اليوم السابع” عن ابتكاره التقني، الذى نجح من خلاله “عمر” برفع اسم مصر.

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية
أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية
برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني
و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي
www.us-osr.org

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 − 16 =

زر الذهاب إلى الأعلى