الطاقة والحياة

مقتنيات «مارلين مونرو» بمعرض في بيفرلي هيلز قبل وصولها مزادا

لا تزال النجمة الأمريكية مارلين مونرو مثيرة للإعجاب بشكل كبير، حتى بعد موتها، إذ تنجذب إليها جماهير هوليوود الآن، عبر المزادات التي تحمل مقتنياتها ومتعلقاتها.
ففي بيفرلي هيلز، أقيم معرض لمتعلقات شخصية وفنية خاصة بالنجمة السينمائية الأمريكية الشهيرة مارلين مونرو.
من بين المعروضات صورة كبيرة للممثلة الراحلة أهدتها لين ليون الرئيس التنفيذي لأستوديو توينتيث سنشري فوكس وكتبت عليها العبارة التالية: «عزيزي بن، من اكتشفني واختار لي اسمي وآمن بموهبتي دون الآخرين، لك حبي وشكري للأبد، مارلين».
وتعد هذه الصور من أهم الصور الموقعة في تاريخ هوليوود والتقطت أثناء تصوير فيلم «هرشة السنة السابعة».
كما يضم المعرض عددا كبيرا من الصور الشخصية لمونرو من طفولتها و15 قطعة من ثياب ارتدتها في أفلامها الشهيرة ومن بينها «الرجال يفضلون الشقراوات» و«الأمير وفتاة الاستعراض».
ويستمر المعرض إلى الثلاثين من سبتمبر وسيجري بيع المتعلقات في مزاد في نهاية أكتوبر وسيعلن التاريخ في وقت لاحق.
وماريلين مونرو، أو نورما جين مورتنسن كما سُميت عند مولدها، وُلدت في الأول من يونيو 1926م في لوس أنجلوس، وماتت بها في 5 أغسطس 1962، وهي ممثلة ومغنية أمريكية، رغم مرور خمسين عامًا على وفاتها، إلا أنها تظل واحدة من أشهر الممثلات، وقد تناولتها الكثير من الوثائقيات وكتب السيرة الذاتية والعديد من الأفلام التلفزيونية.

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية
أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية
برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني
و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي
www.us-osr.org

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى