باحثي بناة المستقبل

د. عادل جودة : الدكتورة مها فؤاد ليست أم المدربين العرب فقط وأنما أم الثقافات العربية #انا_المستقبل

د عادل عثمان جودة
فلسطين – مقيم فى بلجيكا
قال إن التنمية البشرية أصبح مجال مطلوب فى كافة المياديين، كما بات من الضرورى وجود خبرة تنموية وتدريبية فى كل المجالات .
وأوضح انه التحق بأكاديمية بناة المستقبل بناء على ما سمعة من عدد كبير من الإصدقاء بانها مؤسسة محترمة وفعالة وتمتلك نخبة من المدربين والمحاضرين المتميزين على مستوى الوطن العربى فى محاولة للبحث على الأفضل من خلال الدراسة بالأكاديمية .
وأضاف أن مشروع انا المستقبل سيكون مشروع رائد وله شأن كبير فى مجال التنمية البشرية نظرا للمجهود والعطاء الذى بذل فى هذا المشروع .
ووجه رسالة إلى الدكتورة مها فؤاد ” شكر على مجهوداتك الجبارة التى تبذليها من أجلنا لتوصيل العلم إلى جميع أنحاء العالم .
وأشار إلى أكاديمية بناة المستقبل ذلك الصرح العلمى العالمى ، والتى تعد بمثابة الام الروحى لجميع الثقافات العربية .
وأضاف الباحث أنه أطلق لقب جديد للدكتورة مها فؤاد أم المدربين العرب بأنها ” أم الثقافات العربية “،لانها تجمع بين كل الثقافات فى مكان واحد .
تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية
أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية
برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني
و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”
www.us-osr.org

تحرير

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنا عشر + سبعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى