نساء رائدات

ياسمين هلال وتعليم الاطفال

تبلغ ياسمين هلال المصرية الواحدة والثلاثين من عمرها فقط وهي لاعبة كرة سلة محترفة سابقة في فريق الجزيرة والمنتخب الوطني المصري.

 ومن مجال الرياضة، انتقلت إلى عالم الأعمال في عام ٢٠١١. مع شهادة البكالوريوس في الهندسة الطبية من جامعة القاهرة، تابعت ياسمين هلال وظيفةً في قطاع الاتصالات ومن بعدها انضمّت إلى شركة Wild Guanabana، الشركة التي أسّسها عمر سمرة، للمساعدة في التعليم في مجال الأعمال التجارية المصرية وللمساعدة في مجال المبادرات التطوعية.

 ولكن الأمر الذي أدى إلى شهرتها هو مشروع “علمني” أو  “Educate-Me”لتعليم وتنمية مهارات الأطفال. مشروع علمني هو شركة ناشئة تحاول مساعدة الأطفال المحرومين للذهاب إلى المدرسة.

 جاءت هذه الفكرة بالصدفة عندما التقت ياسمين برجل طلب منها مساعدته مالياً من أجل ادخال أولاده إلى المدرسة. دعمت ياسمين حينها هذا الرجل وقرّرت مساعدة الأطفال الآخرين غير القادرين على دفع تكاليف التعليم.

ركّزت ياسمين على هذه الشركة بدوام كامل في عام ٢٠١١ وساعدت برامج علمني المئات من الأطفال منذ ذلك الحين.

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية
أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية
برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني
و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي
www.us-osr.org

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 + تسعة =

زر الذهاب إلى الأعلى