باحثي بناة المستقبلبناة المستقبل والتنمية

مناقشة أطروحة ماجستير بعنوان ” الاستقرار الأسري معاييره وإرشاداته في السيرة النبوية” للباحثة :نورة بنت سعد بن علي الهلال

تجرى اليوم أكاديمية بناة المستقبل الدولية مناقشة حول محاور الرسالة العلمية للباحث “نورة بنت سعد بن علي الهلال” مقدمة للحصول علي درجة الماجستير المهنى في تخصص ( علم نفس الاسرة ) وذلك عبر الغرفة الألكترونية التى يحضر من خلالها الباحثيين من دول عربية مختلفة, حيث يأتى ذلك ضمن العام الدراسى (2019) لأكاديمية بناة المستقبل الدولية, والتى تم أنعقادها بتاريخ 7 من شهر يوليو  فى تمام الساعة  10 صباحا  بتوقيت القاهرة,وقام بالأشراف علي بحثها د/ مها فؤاد أستاذ ورئيس قسم العلوم الانسانية بأكاديمية بناة المستقبل الدولية

بحضور لجنة المناقشة /

الاستاذ الدكتور/ حسن الزواوى 
 الاستاذ الدكتور/ محمد احمد محمود سيد 
 الاستاذ الدكتور/  خالد صبرى 
الاستاذ الدكتور / فارس عثمان

 حيث تقوم الدكتورة “مها فؤاد” أم المدربين العرب و مطورة الفكر الإنساني رئيس بناة المستقبل وجريدة عالم التنمية بإدارة تلك الحلقة النقاشية.

وقامت الدكتورة مها فؤاد بطرح العديد من الاسئلة  حول اهمية الاسرة فى الاسلام واسردت الباحثة ان تعود اهمية الاسرة فى الاسلام انها  اللبنة الأساسية في بناء المجتمع … غرس القيم ومكارم الأخلاق التي جاء بها ديننا الإسلامي من الرحمة والألفة والمودة مثل  في أبنائها وأفرادها …تعد مدرسة تزرع في أبناءه معاني البطولة والواجبات اتجاه امته ودينه ..توفر السكن والطمأنينة والسكينة الاستقرار نفسية للفرد ..تفعيل رسالتها الدعوية داخل الأسرة وخارجها .


حيث أشارت الباحثة الى  ان الأسرة لبنة المجتمع , لكون المجتمع يتكون من مجموع أفراد من الأسر , وبذلك هي وحدة بناء المجتمع وأساس قوته ونمائه , وتمثل الحلقة الوسطى بين الفرد والمجتمع , وبصلاح الأسر يصلح المجتمع وبفسادها يفسد المجتمع , ويذهب كثير من المربين على أن الأسرة المكونة من أب وأم وأبنائهم هي أقدم مؤسسة اجتماعية تربوية عرفها الإنسان , ولا تزال تقوم بدورها في التربية والتعليم والتهذيب وتزويدهم بكثير من خيرات الحياة وفق مهاراتها المحدودة.


وتشير اهداف الدراسة الى التعرف على معايير فاعلة تساهم  في تحقيق الاستقرار الأسري .


ومن ثم تكمن اهمية الدراسة  في محاولة إلقاء الضوء على تحديد معايير أسرية شأنها المساهمة في إيجاد حلول للمشكلات الأسرية وتحقيق الاستقرار والطمأنينة والأمن النفسي الأسري . في قطاع المجتمع السعودي .كما تأمل الباحثة أن تسهم الدراسة في إثراء الجانب الشرعي داخل الأسرة السعودية , كما أن هذه الدراسة تزود المهتمين بدراسة الجوانب الأسرية بالمعلومات المفيدة من الناحية النظرية عن مشكلات الأسرة , ومحاولة تثقيف الأسر بما يحقق لها السعادة والاستقرار الأسري .

وهكذا توصلت الباحثة الى ان الزوج من أسمى العقود ,  لذا عُني به الشرع عناية كبيرة , فنظم أموره وإجراءاته من تحديد الشروط  ،قرر الإسلام الحقوق المشروعة لكل من الزوجين . ،القدوة الحسنة أم الوسائل التربوية ووجودها على مستوى الأبوين، الحوار يساهم في وجود جيل صالح قادر على حمل المسؤولية  ، التكامل التربوي ضرورة يتطلبها الوقت الحالي،الموازنة في الحياة يساهم في نجاح الأسرة ،متابعة المشكلات في الأسرة منذ البداية يساهم في حلها وعدم تطورها .

ومن ثم اوصت لدعوة إلى الاهتمام والعناية بمنهج القرآن الكريم والسنة النبوية في تكوين الأسرة ،دعوة المؤسسة في المجتمعات المسلمة لمعالجة قضايا الأسرة من خلال منهج السيرة النبوية وسيرة أمهات المؤمنين ،إقامة ندوات , ومؤتمرات للرقي بمستوى الأسرة المسلمة .

وبعد اجتماع الدكتورة مها فؤاد ولجنة المناقشة والانتهاء من التقرير النهائي لللجنة  تقدمت الدكتورة “مها فؤاد” أم المدربين العرب ومطورة الفكر الإنساني ورئيسة جريدة عالم التنمية وأكاديمية بناة المستقبل الدولية بمنح الباحثة” نورة بنت سعد بن على الهلال ” درجة الماجستير  المهني للعام الدراسي( 2019) .

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية
أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية
برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني
و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”
www.us-osr.org


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة − 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى