الرئيسية / فعاليات بناة المستقبل / “مقابلة الدكتورة مها فؤاد للباحث اوسلام المصطفى”

“مقابلة الدكتورة مها فؤاد للباحث اوسلام المصطفى”

في إطار الزيارات المثمرة التى تقوم بها أم المدربين العرب ومطورة الفكر الإنساني رئيس مجلس إدارة أكاديمية بناة المستقبل الدولية وجريدة عالم التنمية الدكتورة #مهافؤاد
مع الباحثين #بالمملكة المغربية قامت د.مها بمقابلة الباحث “أوسلام المصطفى” وهو محامى خاص جنائي من مدينة الخميسات بالمملكة المغربية.
وقد تم مناقشة موضوع بحثه العلمي المنهجى بمجال القانون العام حول ” التلبس بين النظرية والتطبيق وضحايا الشكيات بدون تلبس وأثارها السلبية والنفسية الضارة للمجتمع” حيث أن أشخاص كثيرون تضرروا من هذه المسألة، سواء أولئك الذين حرروا الشيكات أو أصحاب الحقوق، لكن الضرر الذي يلحق بمحرر هذه الشيكات بالتأكيد أكبر كونه يتعرض لعقوبة السجن، فضلاً عن خسارة وظيفته وتضرر مصالحه، وقد يؤدي ذلك إلى دمار أسرته وتفككها.
ومن جهه أخرى يعتبر الشيك من أهم وأكثر وأخطر الأوراق التجارية تداولاً في وقتنا الحاضر، كونه يقوم مقام النقود في التعامل بين الناس، ولأن حامله يستطيع تحريك دعوى جزائية ضد الساحب عند عدم وجود رصيد له في حسابه البنكي.
وقد أضاف الباحث أن الموضوع يسلط الضوء حول آليه التطبيق اللاقانونى والتنفيذ اللا قانوني، واضافت أم المدربين العرب و مطورة الفكر الإنساني في هذة المقابلة أن ظاهرة الشيكات المرتجعة أو الشيك من دون رصيد تظهر مع شح السيولة في الإقتصاد كما أنها ترافق حالة التباطؤ في الأداء الاقتصادي، ولكن الإجراءات العقابية التي تُتخذ عادة ما تكون صارمة للتقلّيص من إستخدام الصكوك بدون رصيد.
و أشارت أم المدربين العرب ومطورة الفكر الإنساني أن سوء تطبيق القانون يؤثر حتماً على حريات الأشخاص التى لها أثار سلبية على جميع المستويات .

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية
أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية
برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني

و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”
www.us-osr.org

شاهد أيضاً

“بالصور ختام فاعليات دبلوم إعداد مدربي التفكير(كورت) في #المملكةالمغربية “

أختتمت فاعليات دبلوم إعداد مدربي التفكير (كورت) في المملكة المغربية بكل نجاح وتميز والذي قامت …

تعليق واحد

  1. You made some decent points there. I regarded on the internet for the difficulty and found most individuals will associate with along with your website.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *