باحثي بناة المستقبل

أحمد عمران : خرج ويخرج من الأكاديمية علم يتعلم منه العالم .. وأقول للدكتورة مها " حفظكى الله يا دكتورة مها كما أنك تسهرين ليل ونهار لحفظ الإجيال القادمة " #أنا_المستقبل

الدكتور أحمـــد الســيد محمــد عمـــران – مصرى – مدرب تنمية بشرية
قال إنه لابد أن يكون للإنسان هدف، وليس من الضرورة أن يكون هذا الهدف هو خدمة نفسه واغراضه، ولكن قد يكون هدف سامى وعظيم وهو خدمة الآخرين، وخاصة الإجيال القادمة بداية من الإبتدائى حتى المرحلة الجامعية .
وأوضح أن هناك مادة تسمى ” الدوبامين ” وهى المسؤولة عن السعادة للإنسان، والتى يصعب تصنيعها من خلال المعامل الكمياوية أو أن يتم زراعتها، ولكن هذه المادة تتواجد لدى الإنسان ” اللى بيعيش لغيره ” ، ومن هنا أصبحت سعادة الإنسان أن يعيش لغيره، ” فاذا أردت أن تكون سعيدا فكن لغيرك فيكن كل الغير لك ” .
وأضاف الدكتورأحمد عمران أن أهم ما يميز أكاديمية بناة المستقبل أن الدراسة تعتمد على الفكر الإنفتاحى ، فلا تجد رتابة.
وتابع أن الدكتورة مها فؤاد تبحث ليل نهار، تبدع وتبتكر، تطور وتتطور، وهذا ما تحتاجه مجتماعاتنا، فالمجتمع لايحتاج إلى فكر نمطى، فالدكتورة مها فؤاد مطورة الفكر الإنسانى تؤهلنا لنكون سابقين المشاكل التى تواجهنا، ومستعدين لها بالحل .
وأكد عمران أن أهم ماتعلمه من أكاديمية بناة المستقبل هو عدم التأثر بقوة الضربة لاننا مستعدون لها بقوة الصدة، ولانقول بأننا نتحمل الضربة ولكن نقول نصدر الضربة .
وأود أن أوجه رسالة إلى الدكتورة مها فؤاد ” أستمرى فى تنوير المجتمع المصرى والعربى والعالمى أيضا “، فقد خرج ويخرج من الأكاديمية علم يتعلم منه العالم وذلك لوجود الضمير، ثم الضمير،  ثم الضمير ، حفظكى الله يا دكتورة مها كما أنك تسهرين ليل ونهار لحفظ الإجيال القادمة ” وفقكى الله وسدد خطاكى .
تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية
أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية
برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني
و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”
www.us-osr.org

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 + 10 =

زر الذهاب إلى الأعلى