الرئيسية / بناة المستقبل والتنمية / التعليم تحتفل بختام مشروع “تلبية احتياجات السوريين بالمدارس الحكومية”

التعليم تحتفل بختام مشروع “تلبية احتياجات السوريين بالمدارس الحكومية”

قال أحمد خيرى، المتحدث الرسمى باسم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، إن الوزارة نظمت أمس الاثنين حفل ختام مشروع “تلبية الاحتياجات التعليمية للطلبة المصريين والسوريين فى المدارس الحكومية”، تحت رعاية الوزير الدكتور طارق شوقى، وسفارة كندا بالقاهرة (ممول المشروع).

حضر الحفل سفير كندا بالقاهرة جيس داتون، وحازم فهمى مدير هيئة “كير” الدولية فى مصر، ومدثر صديقى المدير الإقليمى لهيئة “بلان إنترناشيونال إيجيبت”، وهانز فيكولر، مدير البرنامج والطوارئ لمنظمة الغذاء العالمية فى مصر.

وفى كلمته خلال حفل ختام المشروع، أثنى جيس داتون، سفير كندا بالقاهرة، على نجاح المشروع، وأبدى إعجابه بتقبل الطلبة المصريين لإخوانهم السوريين، واحتواء المجتمع المصرى لهم، متمنيًا تكرار المشروع بشكل أوسع.

وأوضحت راندا حلاوة، رئيس الإدارة المركزية لمعالجة التسرب التعليمى، أن المشروع نُفذ فى 128 مدرسة بالتعليم العام والمجتمعى، وقد استمر على مدار ثلاثة أعوام بدءا من 2015 حتى 2018، وأن اللقاء يهدف لعرض النتائج النهائية للمشروع، الذى يتمثل فى ثلاثة محاور: تحسين فرص الإتاحة للتعليم للطلبة المصريين والسوريين، والاهتمام بجودة العملية التعليمية، وتفعيل دور المجتمع فى مشاركة الطلبة المصريين والسوريين.

وأضافت راندا حلاوة، أنه تم العمل بالبرنامج فى ست مديريات تعليمية: القاهرة، والجيزة، والقليوبية، والشرقية، ودمياط، والإسكندرية، وتتلخص خطة البرنامج فى عمل الصيانات البسيطة (الحمامات، والكهرباء، والدهانات، وإصلاح الأبواب والشبابيك، وتجهيزات الملاعب)، وعمل تنمية مهنية للإدارة المدرسية والمعلمين والأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين، وقد تمت التدريبات من خلال حقائب تعليمية تم اعتمادها من الأكاديمية المهنية للمعلمين.

وأشارت رئيس الإدارة المركزية لمعالجة التسرب التعليمى، إلى أنه تم من خلال المشروع عمل معسكرات رياضية “أيام مفتوحة”، وتفعيل لجنة الانضباط المدرسى، وتكوين لجان الحماية داخل المدارس، ومتابعة تفعيلها، وتدعيم المدارس بأدوات وخامات للأنشطة المختلفة المسرحية والفنية والموسيقية، والعمل على برنامج الوزارة لضعاف التحصيل “القرائية” فى المراحل الأولى والعليا، موضحة أنه تم توفير الدعم النفسى للطلبة السوريين ودمجهم بالمجتمع المصرى، وتقديم دعم اقتصادى للمصريين والسوريين المحتاجين، يتمثل فى معونات مالية وندوات مدرسية وحقائب وزى مدرسى، بناء على ملفات حالة يقوم بها الأخصائى الاجتماعى.

ولفتت راندا حلاوة، إلى أنه تم العمل على دعم أنشطة الاتحادات الطلابية، وتنظيم رحلات ثقافية وترفيهية لأماكن داخل المحافظات، لدعم الانتماء وتعريف الطلبة السوريين بمعالم مصر الحضارية والأثرية، وعمل لقاءات لأولياء الأمور المصريين والسوريين لدعم التواصل بينهم وبين الإدارة المدرسية، مؤكدة أن من إنجازات المشروع إنشاء وتجهيز 9 ملاعب كرة قدم خماسية فى 6 مديريات، وإنشاء مركز دعم نفسى ومركز تدريبى على أعلى مستوى بإدارة العبور التعليمية، سيُفتتح فى 19 مارس.

وفى كلمته خلال حفل ختام المشروع، أثنى جيس داتون، سفير كندا بالقاهرة، على نجاح المشروع، وأبدى إعجابه بتقبل الطلبة المصريين لإخوانهم السوريين، واحتواء المجتمع المصرى لهم، متمنيًا تكرار المشروع بشكل أوسع.

لقراءة الخبر من المصدر الأصلي << اضغط هنا

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية
أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية
برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني

و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”
www.us-osr.org

تحرير

شاهد أيضاً

طلاب هندسة هليوبوليس يشاركون بـ4 اختراعات في مشاريع التخرُّج

قال أحمد حافظ، الطالب بالفرقة الخامسة، كلية الهندسة، جامعة هليوبوليس، إن الكلية تشارك هذا العام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *