الرئيسية / بناة المستقبل والتنمية / وزير التعليم العالى يؤكد أهمية التعاون بين المراكز البحثية والمجمعات الصناعية

وزير التعليم العالى يؤكد أهمية التعاون بين المراكز البحثية والمجمعات الصناعية

ترأس الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى ظهر اليوم الإثنين، اجتماع مجلس إدارة المركز القومى للبحوث، بحضور الدكتور أشرف شعلان، رئيس المركز القوم للبحوث،  والدكتور محمود صقر، رئيس أكاديمية البحث العلمى، والدكتور ياسر رفعت امين المراكز والمعاهد البحثية.

فى بداية الاجتماع، أكد عبد الغفار على اهتمام القيادة السياسية بالبحث العلمى باعتباره قاطرة التقدم، مشيرًا إلى أهمية تحقيق التعاون بين المراكز والمعاهد البحثية والقلاع الصناعية؛ بهدف تنفيذ الأبحاث العلمية القابلة للتطبيق على أرض الواقع، بما يساهم فى دفع عجلة الاقتصاد القومى، ويتماشى مع خطة التنمية المستدامة 2030.

وشدد الوزير على أهمية قطاع البحث العلمى والتكنولوجيا فى طرح الرؤى والأفكار وتقديم الابتكارات والتطبيقات التكنولوجية ونشر مظلة من الوعى العلمى فى المجتمع، وفتح قنوات التواصل مع مختلف الفئات والقطاعات فى المجتمع بما يسهم فى خلق حالة من التنمية القائمة على المعرفية العلمية وتطبيقاتها.

ولفت الوزير إلى أن قانون حوافز البحث العلمى وتكنولوجيا الابتكار يهدف إلى تحويل البحوث التى تجرى فى الجامعات من مجرد بحوث نظرية إلى بحوث تطبيقية، وسوف يعطى القانون الحق للجامعات فى إنشاء شركات مساهمه تخدم البحث العلمى وتطبيق مخرجات البحث العلمى وتطبيقاته المختلفة.

وطالب الدكتور خالد عبد الغفار رؤساء الشعب البحثية بالمركز القومى للبحوث بتقديم الرؤى والأفكار البحثية فى كل المجالات التنموية والزراعية والصناعية وغيرها من قطاعات الدولة للنهوض بالبحث العلمى فى مصر.

وخلال الاجتماع تم مناقشة بعض الموضوعات الخاصة بشئون أعضاء هيئة التدريس بالمعهد.

لقراءة الخبر من المصدر الأصلي << اضغط هنا

تم نشر هذا المحتوي علي جريدة عالم التنمية برعاية
أكاديمية “بناة المستقبل” الدولية
برئاسة أم المدربين العرب – الدكتورة “مها فؤاد” مطورة الفكر الإنساني

و” المنظمة الامريكية للبحث العلمي”
www.us-osr.org

شاهد أيضاً

تعرف على درجات تنسيق القبول بالمدارس الثانوى بالسويس

درجات تنسيق القبول في الثانوي العام والتعليم الفني للطلاب الناجحين في الصف الثالث الإعدادي، سوف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *